"جولي شيك" مشارك في عملية "هلا بالصين" التي تم إطلاقها "مِراس" و"دبي القابضة"

2018 / 08 / 16

أعلنت "هلا بالصين" المبادرة المشتركة بين "مِراس" و"دبي القابضة" التي تم إطلاقها في وقت سابق من العام الحالي، عن توقيع أولى اتفاقياتها الاستراتيجية خلال مؤتمر صحفي أقيم في منتجع "بولغري ريزورت دبي"، وأقيمت الفعالية بتنظيم من "مِراس" ودعم من القنصلية العامة لجمهورية الصين الشعبية في دبي، كما شهدت هذه الفعالية تأسيس مجلس إدارة للإشراف على مبادرة "هلا بالصين".

وستكون شركة "طيران الإمارات"، التي تتخذ من دبي مقراً لها، الخطوط الجوية الناقلة الرسمية لمبادرة "هلا بالصين"، وستقدم مجموعة من الباقات والمزايا الجذابة للمتحدثين باللغة الصينية عبر مساراتها السبعة القادمة من الصين، وفقا لمكتب دبي الإعلامي.

وستكون شركة خدمات الدفع "يونيون باي" شريك الدفع المفضل للمبادرة بالإضافة الى "بنك الصين" الذي سيتولى إرساء علاقات اقتصادية طويلة الأمد من خلال باقة من الخدمات المالية.

وتشمل قائمة المؤسسات الرئيسية الأخرى التي انضمت إلى هذه المبادرة، كلاً من "طيران الإمارات" و"دبي باركس آند ريزورتس" و"بنك الصين" ومجموعة "تشاينا إيفربرايت" و"يونيون باي" وشركة الصين القابضة للرحلات CYTS، و"إتش آي كيه فيجن" و"جولي شيك"، و"مافينغوو"، ومجموعة يوتور"، و"دي واي أو كونسالتانتس"، و"تشونغتنغ تيانتشوانغ للمعلوماتية"، و"سينو يونيون للاستثمار الاحتياطي".

وقال عبدالله الحباي،"يعدّ توقيع هذه الاتفاقيات الاستراتيجية أولى الخطوات نحو تحقيق الازدهار المشترك، بما تحمله من أهمية ورمزية في الوقت ذاته، لتوفير أساس راسخ لنجاح مبادرة "هلا بالصين". ومن ناحية أخرى، يعدّ تأسيس مجلس الإدارة أمراً حاسماً لضمان استمرارية المبادرة. ونحن واثقون بأن الشراكات الاستراتيجية التي انطلقت، أمس، ستكون باكورة لشراكات أخرى عديدة مقبلة، وسوف تلعب دوراً في تعزيز العلاقات بين الشركات والمستثمرين ورجال الأعمال والمسافرين في الصين والإمارات على مدى أجيال طويلة قادمة ".

وتركز مبادرة "هلا بالصين" على وضع جدول سنوي للتجارب والباقات السياحية التي تلبي احتياجات الزوار الصينيين ضمن سبع فئات تشمل الإقامة والتسوق والمطاعم والترفيه والاستكشاف والصحة وخدمات الاستقبال والإرشاد. وفي إطار خطة الأنشطة الممتدة على مدار العام، ستستضيف المدينة سلسلة من الفعاليات والبرامج، بما في ذلك مهرجانات المأكولات وعروض الأزياء والفعاليات الرياضية والمهرجانات الموسيقية والفعاليات الثقافية الصينية وغيرها الكثير.

Last